كانون الشرق الأوسط وتركيا تستضيف مؤتمرها السنوي للشركاء في متحف المستقبل بدبي

الفعالية المميزة تسلط الضوء على مواضيع مختلفة مثل الميتافيرس وشركات المستقبل

بواسطة Ahmed Zaky

مينا نيوزواير: كشفت كانون الشرق الأوسط وتركيا عن استضافة مؤتمرها السنوي للشركاء في منطقة الشرق الأوسط وتركيا في متحف المستقبل بدبي يوم 10 نوفمبر الجاري.

كانون الشرق الأوسط وتركيا تستضيف مؤتمرها السنوي للشركاء في متحف المستقبل بدبي

وشهدت دورة عام 2023 من المؤتمر تأكيداً على شعار عملاء جدد، عالم جديد، وسلطت الضوء على منهجية الابتكار في التفكير والتطوير والوصول، التي تسهم في تكوين صورة أوضح حول عملاء المستقبل وسبل تلبية احتياجاتهم. وقدم المؤتمر إطار عمل يتناول أبرز التوجهات المتغيرة في القطاع والسلوكيات الجديدة للعملاء، التي تُعد انعكاساً للواقع الجديد وما ينطوي عليه من عوامل أخرى، مثل نماذج العمل الهجينة وتغير أنماط التسوق لدى المستهلكين، بالإضافة إلى ضرورة إيجاد حلول مستدامة وطويلة الأمد.

كما استضافت كانون الشرق الأوسط وتركيا جلسةً من منتدى آفاق الابتكار لاستكشاف منظومة الميتافيرس تحت عنوان لمحة عن آفاق تطور قطاع الأعمال الناشئ في العالم المعاصر، بهدف التعرف أكثر على مختلف جوانب الواقع الجديد. وحضر الجلسة نخبة من الخبراء أمثال أمريتا سيثي، أول فنانة رائدة في مجال الرموز غير القابلة للاستبدال (فن الملاحظة الصوتية) في دولة الإمارات؛ والدكتورة جين توماسون، خبيرة استشراف المستقبل؛ وبهاء حمادي من مجموعة المعرفة العميقة؛ حيث تشاركوا الخبرات والمعارف وتطرقوا إلى تأثير عالم الميتافيرس على تطور العملاء والشركات في المستقبل.

وابتكرت أمريتا سيثي نمطاً فنياً فريداً استخدمته لإنشاء عمل فني خاص بمؤتمر كانون، حيث يجمع عناصر الصوت وسرد القصص والتكنولوجيا والفن لإنتاج قطعة فنية مدعومة بالواقع المعزز، يمكن أن تتحول إلى نسخة مرئية ومسموعة من خلال مسح رمز الاستجابة السريعة الموجودة عليها. وتمكنت سيثي من التقاط الصورة الحاسوبية للموجة الصوتية الخاصة بعبارة الابتكار في التفكير، التي نطقها المدير التنفيذي لشركة كانون الشرق الأوسط وتركيا بوصفها أساس العمل الفني، حيث رسمت بيدها في المرحلة الثانية كل خط على حدة لإنشاء عمل فني فريد بعنوان الابتكار في التفكير لدى كانون باستخدام فن الملاحظة الصوتية القائم على الواقع المعزز. وتعتمد سيثي في أعمالها على طابعات كانون، مثل فرشاة الرسم الرقمية، لإنشاء أعمالها الفنية الخاصة المدعومة بالواقع المعزز، حيث تمت طباعة عملها الأخير في المؤتمر بواسطة طابعة كانون أريزونا 1380 إكس تي، وجرى عرضه خلاله.

وشكلت الفعالية منصةً للاحتفاء بشركاء كانون الشرق الأوسط وتركيا في مختلف أنحاء المنطقة، متيحاً العديد من فرص الحوار وإلقاء الكلمات والإشادة بمرونة الشركاء وجهودهم المستمرة لمواجهة التحديات خلال فترة أزمة كوفيد-19 والنجاح بتجاوزها بكفاءة. كما سلط المؤتمر الضوء على تعزيز الكفاءات التنظيمية والتشغيلية وإرساء إطار قوي للحوكمة، فضلاً عن التأكيد على تحقيق رسالة الشركة التي تعكس فلسفة كيوسي التي تقوم على التفاني في العمل والعيش معاً من أجل المصلحة العامة.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال فينكاتاسوبرامانيان (سوبو) هاريهاران، المدير التنفيذي لكانون الشرق الأوسط وتركيا: “نطمح من خلال هذا المؤتمر إلى تكوين فهمٍ مشترك مع شركائنا حول ملامح عالمنا في المستقبل ودراسة السلوكيات الناشئة والمتغيرة لدى العملاء الجدد. ونركز في كانون على جعل التكنولوجيا والتغيير الاجتماعي من المبادئ الرئيسية المعتمدة لدى شركائنا في المستقبل، ونلتزم بتقديم الدعم لجميع الجهود ذات الصلة. وأتوجه بالشكر لجميع شركائنا على صبرهم ومرونتهم وجهودهم منقطعة النظير في دعم مساعي التقدم والتطور، على الرغم من التحديات التي شهدها العالم بسبب أزمة كوفيد-19. وتعتزم كانون، بالتزامن مع المرحلة الجديدة التي يشهدها العالم، مواصلة التزامها بإطلاق المبادرات التي تسهم في إرساء مستقبل أكثر ازدهاراً للجميع وتوطيد العلاقات مع شركائها وعملائها وموظفيها”.

واختتم مؤتمر الشركاء بإقامة حفل لتوزيع الجوائز على أبرز الشركاء لدى شركة كانون الشرق الأوسط وتركيا.

لمزيد من المعلومات حول كانون الشرق الأوسط، يرجى زيارة: https://www.canon-me.com/

مقالات ذات صلة

logo Ar
مينا نيوزواير هي شركة الإعلام التكنولوجي والتي تعمل على إعادة تشكيل مستقبل توزيع الأخبار باستخدام نموذج تقديم الأخبار SaaS الخاص ودمج الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية وإرشادات مشرفي المواقع من جوجل وتقنيات تحسين محركات البحث المتطورة لتقديم نتائج مضمونة.

© 2021 مينا نيوزواير | كل الحقوق محفوظه